الملتقى الوطني حول بناء وتكيف أدوات القياس النفسي والتربوي من منظور النظرية الكلاسيكية والنظرية المعاصرة

يعتبر ميدان القياس النفسي والتربوي من الميادين الحيوية والرئيسية في علم النفس وعلوم التربية فهو يتضمن مجموعة من الإجراءات والأدوات التي تساعد على الوصول إلى أدلة وبراهين تساهم في اتخاذ قرارات مناسبة وسليمة. كما تساعد صناع القرار والأخصائيين النفسيين في توجيه الأفراد أفضل توجيه لتشخيص وفهم المشكلات التي تعترض توافقهم في حياتهم اليومية وتوجيههم نحو ما يناسبهم في مجالات الحياة المختلفة، بالإضافة إلى ما له من أهمية في معالجة بيانات العديد من الظواهر النفسية والتربوية وتفسيرها.

تحميل ملصقة الملتقى
تحميل  مطوية الملتقى
زيارة  موقع المخبر